fbpx

الناس نيوز

“أستراليا المفتوحة”: أُنس جابر تحلم بتحقيق إحدى البطولات الكبرى

ملبورن – الناس نيوز ::

نجحت النجمة التونسية أُنس جابر بالفعل في أن تحتل مكانة رائدة في لعبة التنس، لكن قبل مشاركتها في بطولة «أستراليا المفتوحة»، أبدت إصراراً قوياً على تحقيق حلمها أخيراً بالتتويج في إحدى البطولات الأربع الكبرى، لتتعافى من خيبات الإخفاق في نهائي «ويمبلدون».

وكانت أُنس جابر (29 عاماً) الملقبة باسم «وزيرة السعادة» قد ارتقت في التصنيف العالمي للاعبات التنس المحترفات في 2022 بعد وصولها إلى النهائي في بطولتَي «ويمبلدون» و«أميركا المفتوحة»، وقد حققت أرقاماً غير مسبوقة في تاريخ لاعبات التنس من الدول الأفريقية والعربية.

وكانت بدايتها متعثرة في موسم 2023 عندما خضعت لجراحة بسيطة في وقت مبكر من العام الماضي، بعد أن عانت من مشكلات في التنفس، في خسارتها في الدور الثاني من بطولة «أستراليا المفتوحة»، كما عانت من سلسلة من الإصابات.

ورغم تلك المشكلات، تُوجّت أُنس جابر، المصنفة السادسة عالمياً، بلقب بطولة «تشارلستون» من فئة 500 نقطة، كما وصلت إلى نهائي بطولة «ويمبلدون»، ليكون النهائي الثالث لها في البطولات الكبرى خلال 13 شهراً، لكنها خسرت 6 – 4 و6 – 4 أمام التشيكية غير المصنفة ماركيتا فوندروسوفا.

وفي فيلم وثائقي بعنوان «أُنس جابر: هذه أنا»، صدر في السابع من يناير (كانون الثاني)، كشفت اللاعبة التونسية أن تلك الهزيمة أثرت في حياتها الشخصية، إذ دفعتها لتعليق خططها في إنجاب طفل من زوجها.

وقالت: «كانت أصعب هزيمة في مسيرتي؛ لأنها حطمتني عاطفياً، ليس فقط الفوز بـ(ويمبلدون) ولكن فكرة إنجاب طفل تلاشت مع ضياع لقب (ويمبلدون). أخشى بشكل كبير العودة وخوض نهائي، ولكن أعرف أنني يجب أن أفعل هذا».

وأضافت: «أود تحقيق أشياء أكبر من مجرد الفوز ببطولة كبرى، لكن سيكون أمراً مؤسفاً وبمثابة قطعة مفقودة إن لم أتمكّن من هذا. يجب أن أفعل (أتوّج بإحدى البطولات الكبرى)، لا خيار آخر لديّ، ربما تكون هذه هي أبرز مهمة في حياتي».

ورغم ذلك، وإذا كانت نتائج الماضي قد تشكل معياراً، فربما تكون أُنس جابر مضطرة للانتظار لبعض الوقت من أجل تحقيق المجد في البطولات الكبرى.

فقد شهدت بطولة «أستراليا المفتوحة» أقل إنجازاتها في البطولات الكبرى، حيث كان الوصول إلى دور الثمانية في نسخة 2020 أكبر نجاحات النجمة التونسية في البطولة، كما أن أسلوب لعبها المهاري لا يتناسب غالباً مع الملاعب الصلبة الزرقاء التي تقام عليها بطولة «أستراليا المفتوحة».

كذلك قررت أُنس جابر الغياب عن البطولات التي تقام استعداداً لـ«أستراليا المفتوحة» هذا العام، وكانت آخر مشاركة لها، في مباراة استعراضية أمام أرينا سبالينكا المصنفة الثانية عالمياً، في الرياض في ديسمبر (كانون الأول) الماضي.

المنشورات ذات الصلة