تقارير وتحقيقات

أيها البشر استعدوا النووي على الأبواب … الروس يلوحون والأميركان يحذرون!

موسكو – واشنطن – الناس نيوز ::

ميديا – شاهد الروس يوم الأربعاء 4 أيار – مايو طائرة “إيليوشن 80” الروسية المعروفة “بطائرة يوم القيامة” تحلق في أجواء بلادهم، خلال تدريبات للعرض العسكري الذي من المقرر إقامته بمناسبة “يوم النصر” في التاسع من أيار – مايو .

ولم تظهر هذه الطائرة المحصنة نوويا بشكل علني منذ 9 مايو 2010، ما قد يحمل دلالة على الرسالة التي تريد روسيا إيصالها خصوصا مع عودة التهديدات باستخدام السلاح النووي.

وتتمثل ، بحسب ما تقول إذاعة مونت كارلو الدولية في صياغتها هذه ، مهمة هذه الطائرة في نقل رئيس الكرملين خلال حالات الطوارئ، بما في ذلك الحرب النووية. ويمكن لـ”إيليوشن 80″ أن تستمر بالطيران لأيام عدة من دون الحاجة إلى الهبوط، عبر إعادة التزود بالوقود في منتصف الرحلة.

كما تتميز هذه الطائرة بمقاومة فائقة: فهي لا تحتوي على نوافذ باستثناء قمرة القيادة لحماية نفسها من النبضات الكهرومغناطيسية النووية، ولها باب مدخل واحد فقط مقارنة بالأربعة المعتادة.

إلى ذلك، يمكن أن يتحمل جسم الطائرة أي صدمة، وبإمكانها التواصل مع أي كان، بما في ذلك الغواصات النووية.