fbpx

الناس نيوز

إصابات وذعر بين المدنيين.. الأسد يقصف جسر الشغور ليلاً

دمشق – الناس نيوز ::

أُصيب ثلاثة أشخاص بجروح، ليل الأحد، من جراء قصف لقوات النظام في سوريا وروسيا بالمدفعية على الأحياء السكنية في مدينة جسر الشغور غربي إدلب، بالإضافة إلى وقوع أضرار مادية، وانتشار حالة من الذعر بين الأطفال والأهالي.

وقال “الدفاع المدني السوري” (الخوذ البيضاء)، إن رجلاً وابنته أصيبا بجروح طفيفة، كما سجلت حالة بلع لسان لرجل ناتجة عن الخوف، إثر قصف مدفعي لقوات النظام وروسيا استهدف جسر الشغور، وكما خلف القصف دماراً في منازل وسيارات للمدنيين.

وأسعفت فرق الدفاع المدني الرجل المصاب بجروح وابنته إلى المشفى لتلقي العلاج وقدمت له الإسعافات الأولية في أثناء نقله، وأخلت عائلة من أحد المنازل القريبة من سقوط قذيفة.

وصباح الأحد، استهدفت قوات الأسد وروسيا بلدة البارة بريف إدلب الجنوبي، بقصف مدفعي ما أدى إلى إصابة مدنيين بينهم 3 أطفال أحدهم بحالة حرجة.

ونشر الدفاع المدني صوراً أظهرت استجابة فرقه بعد القصف الذي استهدف البارة، وإسعاف عدد من المدنيين بينهم أطفال، بالإضافة إلى آثار الدمار التي طالت الأحياء السكنية ومنازل المدنيين في البلدة.

المنشورات ذات الصلة