رياضة

بايدن يسقط عن دراجته الهوائية بدون أن يصاب بأذى

واشنطن – الناس نيوز ::

تعرض الرئيس الأميركي جو بايدن لحادث سقوط خلال قيادة دراجته الهوائية صباح السبت، لكنه لم يصب بأذى.

وأظهر فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي الرئيس الأميركي البالغ 79 عاما ينهض مباشرة بعد سقوطه ويقول “أنا بخير”.

ووقع الحادث عندما كان بايدن يمارس رياضة ركوب الدراجة الهوائية مع زوجته جيل قرب المنزل الذي يقضيان فيه عطلهما في “ريهوبوث بيتش” في ديلاوير، وخلال توجهه للتحدث الى أشخاص تجمعوا لالتقاط صور له. 

وقال الرئيس لجمع من الأشخاص الذين تجمهروا حوله متمنين له السلامة وبعض الصحافيين إنه فقد توازنه بينما كان يحاول إخراج قدمه من رباط الدواسة.

واورد بيان للبيت الأبيض أن النتيجة كانت “تدافعا مجنونا من عناصر الجهاز السري والصحافة”، مؤكدا ان الرئيس لم يصب بخدوش أو كدمات.

وأفاد مسؤول في البيت الأبيض بأن “لا حاجة لعناية طبية”، وبأن “الرئيس يتطلع لقضاء بقية اليوم مع عائلته”.

وباعتباره أكبر رؤساء الولايات المتحدة سنا، فإن صحة بايدن موضع اهتمام بشكل متواصل، خصوصا في ما يتعلق بالتكهنات حول سعيه لولاية ثانية.

في وقت لاحق من اليوم نفسه، أظهر مقطع فيديو نُشر على وسائل التواصل الاجتماعي بايدن وهو يخرج من كنيسة. وسأله صحافيون ما إذا كان قد أصيب بأي كدمات بعد سقوطه عن الدراجة. فلم يُجب بايدن لكنه قام بثلاث قفزات صغيرة ورفع قبضتيه كعلامة على القوة.

في تشرين الثاني/نوفمبر عام 2020 وبعد وقت قصير على انتخابه تعرض بايدن لكسر في قدمه بينما كان يلاعب كلبه. وفق فرانس برس .

وبعد عام أعلن طبيبه أنه “قوي” و”يتمتع بصحة جيدة”.

وردا أسئلة لصحافيين السبت، قال بايدن إنه “بصدد اتخاذ قرار” بشأن تخفيف بعض الرسوم الجمركية على السلع الصينية التي فرضت في عهد سلفه دونالد ترامب من أجل تخفيف التضخم.

وأضاف أنه سيتحدث إلى الرئيس الصيني شي جينبينغ قريبا.

وسئل عما إذا كان راضيا عن التقدم المحرز في قانون مراقبة الأسلحة بعد حوادث إطلاق النار الجماعية في تكساس ونيويورك وغيرها، فاكتفى بالإجابة أنه سعيد بالقرار الذي اتخذته ولايته ديلاوير بحظر اقتناء الأسلحة الهجومية.