خبر رئيس

بوتين “المريض” قد يموت بين 2-3 سنوات وموسكو تنفي

موسكو – الناس نيوز ::

كشفت صحيفة “ساندي ميرور” البريطانية نقلا عن مصدر في الاستخبارات الروسية أن أطباء الرئيس فلاديمير بوتين يقدرون “أنه لن يعيش أكثر من ثلاث سنوات”.

وأشار المصدر في جهاز الأمن الفيدرالي الروسي “FSB” إلى أن بوتين يعاني من “شكل حاد من السرطان يتطور بسرعة” ولم يبقى له “سوى سنتين إلى ثلاث على قيد الحياة”.

وأوضحت الصحيفة أن هذه المعلومات وصلت عبر رسالة من المصدر الاستخباراتي في روسيا إلى الجاسوس الروسي المنشق بوريس كاربيتشكوف. وفق اسوشيتد برس .

ولفت المصدر إلى أن بوتين يعاني من صداع قوي، كما أن نظره بدأ يضعف جراء المرض ويحتاج إلى كتابة ما سيقوله بأحرف كبيرة ليتمكن من قراءتها لدى الظهور على شاشة التلفزيون.

وبحسب المصدر إن أطراف جسده تهتز بشكل لا يمكن السيطرة عليها.

وتعد صحة بوتين وحياته الخاصة من المواضيع المحرمة في روسيا التي لا يتم التطرق اليها في الأماكن العامة ، نتيجة القبضة الأمنية الحديدية ونظام الحكم الديكتاتوري المتشدد الذي فرضه بوتين نفسه .

يذكر أن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف نفى الأحد 30 أيار – مايو 2022 التكهنات بأن الرئيس فلاديمير بوتين مريض، قائلا إنه لا توجد أي إشارات تدل على إصابته بأي مرض.

وقال لافروف، في مقابلة مع “تي أف 1” الفرنسية: “لا أعتقد أن الأشخاص العقلاء يمكن أن يروا في هذا الشخص علامات مرض أو اعتلال”.

وذكر لافروف أن بوتين الذي سيبلغ السبعين في تشرين الأول/اكتوبر يظهر بشكل علني “بشكل يومي”.

وبحسب زعم لافروف ، الوجه البالستي لنظام بوتين ، فإن تعليقات نشرتها وزارة الخارجية الروسية “يمكنكم مشاهدته على الشاشات وقراءة خطاباته والاستماع إليها”، مضيفا “أترك الأمر لضمير هؤلاء الذين ينشرون هذه الشائعات”.

ويؤكد الكثير من المراقبين الدوليين أن صحة بوتين في تراجع مستمر .