fbpx

الناس نيوز

طيران الإمارات تكثف عملياتها في أستراليا

دبي – الناس نيوز ::

أعلنت طيران الإمارات، أكبر ناقلة دولية في العالم، أنها ستكثف عملياتها في أستراليا من خلال خدمة رحلتها اليومية الثانية بين دبي وبريزباين “ئي كيه 430/ 431″ بطائرة A380 اعتباراً من 1 أكتوبر (تشرين الأول) المقبل، وكذلك استئناف تشغيل الرحلة اليومية الثانية بين دبي وبيرث بطائرة بوينج 777-300ER وذلك اعتباراً من 1 ديسمبر (كانون الأول) 2024.

وقالت إدارة طيران الإمارات في بيان لها تلقت جريدة ” الناس نيوز الأسترالية ” نسخة عنه إنه اعتباراً من 1 أكتوبر، ستغادر رحلة طيران الإمارات الثانية “ئي كيه 430” بطائرة A380 دبي في الساعة 2:30 صباحاً لتصل إلى بريسبين في الساعة 11:20 ليلاً. أما رحلة العودة “ئي كيه 431” فتقلع من بريسبن في الساعة 1:55 صباحاً لتصل إلى دبي في الساعة 10:55 صباحاً. (جميع المواعيد بالتوقيت المحلي لكل من دبي وبريسبن).وسوف تعمل رحلة طيران الإمارات الثانية إلى بيرث بطائرة بوينج 777-300ER.

واعتباراً من 1 ديسمبر، ستغادر الرحلة “ئي كيه 424” دبي في الساعة 9:15 صباحاً وتصل إلى بيرث في الساعة 12:05 بعد منتصف الليل. وتغادر رحلة العودة “ئي كيه 425” بيرث في الساعة 6:00 صباحاً وتصل إلى دبي في الساعة 1:10 ظهراً. (جميع المواعيد بالتوقيت المحلي لكل من دبي وبيرث).

وقال باري براون، نائب رئيس العمليات التجارية لطيران الإمارات في أستراليا: “يسعدنا أن نقدم مزيداً من الخيارات والفرص للأستراليين المسافرين من بريسبن وبيرث من خلال تكثيف عملياتنا، وذلك التزاماً منا بتعزيز الاتصال العالمي ببواباتنا الأسترالية ودعم فرص النمو.

وهذا دليل على أهمية الوجهتين للسياحة والتجارة، والتزام طيران الإمارات بضمان جداول زمنية واتصالات مريحة من وإلى دبي.

وسواء تعلق الأمر برحلات الربط السلسة بعد الظهر من دبي إلى مجموعة كبيرة من الوجهات الأوروبية في رحلة بيرث الثانية، أو تجربة كاملة لطائرة A380 من وإلى بريسبن إلى نحو 50 مدينة تخدمها طائرتنا الرئيسية، فإننا نوفر إمكانية الوصول إلى فرص متنوعة للأعمال والترفيه والثقافة وغيرها”.وقال الرئيس التنفيذي لمطار بريسبن، جيرت جان دي غراف: “سوف تتيح الرحلة الثانية بطائرة A380 لنحو 100 ألف راكب إضافي سنوياً السفر بين كوينزلاند وأوروبا، ذلك أن طيران الإمارات هي الناقل الأول للمسافرين بين بريسبن وأوروبا.

والأهم من ذلك، أن طيران الإمارات تتميز عن غيرها باعتبارها الناقلة الرائدة في عملياتها فوق خليج موريتون، ما يقلل من تأثيرات الضوضاء على المجتمع المحلي. لقد مر أكثر من ثلثي رحلات طيران الإمارات الليلية فوق الخليج خلال المدة من يوليو إلى ديسمبر 2023. ونهنئ طيران الإمارات على هذا الأداء ونتطلع إلى استمرار التعاون المشترك”.

ورحب القائم بأعمال وزير السياحة في حكومة أستراليا الغربية جون كاري بإعلان طيران الإمارات استئناف تشغيل رحلتها الثانية إلى بيرث. وقال : “يمثل الإعلان خطوة مهمة أخرى إلى الأمام في إعادة بناء حركة الطيران في غرب أستراليا ويعزز سمعة بيرث العالمية باعتبارها البوابة الغربية لأستراليا.

ويُعدّ تأمين خدمات طيران مباشرة إضافية في غاية الأهمية لجذب مزيد من المسافرين إلى ولايتنا، وضخ إنفاق الزوار في اقتصادنا، وخلق فرص عمل في صناعتي السياحة والضيافة. نحن فخورون حقًا بإعادة أو تشغيل رحلات جديدة من دون توقف إلى 19 مدينة عالمية منذ إعادة فتح الحدود، وهذا مجرد تصويت آخر على الثقة بغرب أستراليا كوجهة سياحية”.

وقال الرئيس التنفيذي للعمليات في مطار بيرث سكوت وودوارد: “إعلان طيران الإمارات، الشريك المهم لمنطقة غرب أستراليا، عن إعادة خدمتها اليومية الثانية نبأ رائع، إذ أن هذه الخدمة اليومية ستوفر 250 ألف مقعد سنوياً على هذا الخط الشهير، وتقدم مزيداً من الخيارات لسفر رجال الأعمال والسياح.

كما أن زيادة القدرة الاستيعابية ستؤدي إلى قدوم مزيد من الزوار الدوليين إلى غرب أستراليا.

وتظهر عودة الخدمة اليومية الثانية الثقة والالتزام اللذين تتمتع بهما طيران الإمارات في سوق غرب أستراليا، وسنعمل مع الناقلة لضمان أن تلقى الخدمة الثانية إقبالاً كبيراً أسوةً بالرحلة اليومية الحالية”.

وسوف ترفع طيران الإمارات، من خلال خدمة رحلتها اليومية الثانية إلى بريسبن بطائرة A380 واستئناف الرحلة اليومية الثانية إلى بيرث، طاقتها الأسبوعية إلى أستراليا بمقدار 6900 مقعد إضافي، ما يخدم الطلب المتزايد على السفر الدولي عبر دبي وخارجها إلى شبكة الناقلة العالمية، التي تغطي أكثر من 140 وجهة، بالإضافة إلى تسهيل اتصال جوي مناسب لشحن الصادرات والواردات، ودعم الشركات الأسترالية والصناعات المتخصصة.

يذكر أن طيران الإمارات تخدم أستراليا حالياً بـ63 رحلة أسبوعياً، إلى بريسبن وبيرث وسيدني وملبورن، بطائرات A380 وبوينج 777، وتنقل 56 ألف مسافر في الأسبوع من وإلى هذه المدن الرئيسية الأربع. وأعلنت الناقلة مؤخراً عن مضاعفة مقاعد الدرجة السياحية الممتازة على رحلاتها إلى ملبورن اعتباراً من 1 فبراير (شباط) المقبل.

كما تعمل رحلتا طيران الإمارات اليوميتان إلى سيدني بطائرات A380 بتوزيع الدرجات الأربع أيضاً.

ويحظى عملاء طيران الإمارات المسافرون من وإلى أستراليا بأفضل تجربة في الأجواء، بما في ذلك قوائم الطعام متعددة الأطباق المستوحاة إقليمياً والتي طورها فريق من الطهاة الحائزين جوائز، وتكملها تشكيلة واسعة من المشروبات الفاخرة.

كما يستمتع العملاء بأكثر من 6500 قناة من المحتوى الترفيهي العالمي، بما في ذلك الأفلام والبرامج التلفزيونية والموسيقى والبودكاست والألعاب والكتب الصوتية والمزيد عبر نظام طيران الإمارات للمعلومات والاتصالات والترفيه الجوي ice، الحائز جوائز عالمية .

المنشورات ذات الصلة