فن الناس

“المشهد الأخير يحذف” برحيل الفنان المصري أحمد خليل

رند حداد – الناس نيوز

توفي الفنان المصري أحمد خليل صباح اليوم في القاهرة عن عمر ناهز الـ80 عاماً من جراء مضاعفات إصابته بفيروس كورونا، حيث بين أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية أنه سيتم تشييع جثمان الراحل من مسجد الشرطة في الشيخ زايد عقب صلاة الظهر اليوم.

يذكر أن خليل قد أعلن إصابته بفيروس كورونا ودخل المستشفى ثم خرج منها قبل أيام، إلا أن حالته الصحية تدهورت مجدداً، مما أدى إلى نقله للمستشفى مرة أخرى.

وقال حينها: “أنا تعبان وعندي كورونا، كنت في المستشفي وخرجت منه من كام يوم، بس تعبت تاني جداً، ورايح حالاً للمستشفى، علشان الأعراض بتزيد عليا، وحاسس بتعب ومش قادر أتكلم”.

يشار إلى أن خليل تزوج خلال حياته مرتين الأولى من الفنانة سهير البابلي التي ترقد حالياً هي الأخرى في العناية المركزة بسبب تعرضها لوعكة صحية، كما ارتبط عقب انفصاله عنها بسيدة ألمانية من خارج الوسط الفني تدعى “هايدي”.

خليل تخرج من معهد السينما عام 1965، ثم التحق بمسرح الجيب، وشارك في مسرحيات عدة أبرزها: (حب تحت الحراسة، خادم سيدين، وياسين وبهية).

كما شارك في عدد من الأعمال السينمائية والتلفزيونية، أبرزها: (سليمان الحلبي، حديث الصباح والمساء، زمن عماد الدين، امرأة من زمن الحب).

وكان آخر ظهور للفنان أحمد خليل على الشاشة بمسلسل “إلا أنا”، إذ أُصيب بالفيروس المستجد في كواليس العمل خلال تصويره واحدة من حكاياه التي تحمل عنوان “حكايتي مع الزمان”، وتبقى له مشهد واحد سيتم حذفه كونه لا يؤثر على الأحداث، فهو عبارة عن لقطة صعوده من السلم إلى باب الشقة ومن الممكن الاستغناء عنه من دون أن يؤثر في مجرى القصة.