خبر رئيس

أستراليا تستذكر تضحيات جنودها في الذكرى 103 لانتهاء الحرب العالمية

سيدني- ملبورن – بريزبن – أديلايد – الناس نيوز :

الصورة الرئيسة: دار الأوبرا الأسترالية في مدينة سيدني تزين جدرانها بورود مناسبة استذكار تضحيات الجنود والجيش الأسترالي.

تحتفل كبرى المدن الاسترالية ، اليوم الخميس ، بتضحيات الجنود الاستراليين ، من خلال مجموعات نشاطات مجتمعية وأخرى حكومية تصدرها رئيس الحكومة سكوت موريسون وقادة الجيش وضباطه .

وتحتفل أستراليا عموما بهذا اليوم الخميس 11-11 من كل عام بذكرى تضحيات جنودها الابطال الذين قضوا خلال الحروب التي خاضتها البلاد منذ الحرب العالمية الاولى وحتى الحرب الأخيرة في أفغانستان.

وتحيي أستراليا هذا اليوم بفعاليات مختلفة في كافة المدن الاسترالية الكبرى فيما وقف الاستراليون دقيقة صمت عند الساعة الحادية عشرة صباحاً اليوم ( بالتوقيت الأسترالي) استذكارا لهؤلاء الجنود.

ويؤرخ اليوم 11/11 ذكرى توقف الحرب العالمية الأولى ( مرور 103 أعوام ) حيث توقفت المدافع وصمت أزيز الرصاص عند الساعة الحادية عشرا صباحاً من يوم 11/11/1918 معلناً نهاية الحرب العظمى التي راح ضحيتها أكثر من 38 مليون أنسان وأستمرت على مدى أربع سنوات.

وكتقليد سنوي تحتفل مجموعة دول الكومنولث وبينهم أستراليا باحياء يوم الذكرى المسمى بالانجليزية ب “Remembrance Day” في 11 من تشرين الثاني/ نوفمبر من كل سنة بالعديد من الفعاليات فيما يقف مواطنو هذه الدول دقيقة صمت عند الساعة الحادية عشر صباحاً من ذلك اليوم استذكاراً لتضحيات الجنود الذي قضوا في تلك الحرب والحروب الأخرى.