مجتمع الناس

ماجدة الرومي تهدي حفلها في مصر لروح الموسيقار جمال سلامة

رند حدادالناس نيوز

شهد مسرح النافورة بدار الأوبرا المصرية حفل ختام الدورة الثلاثين لمهرجان الموسيقى العربية، الذي أحيته النجمة اللبنانية ماجدة الرومي تحت قيادة المايسترو نادر عباسي.

وحرصت الرومي على إهداء حفلها لروح الدكتور جمال سلامة، الذي حملت الدورة الـ30 اسمه بجانب العازف الشهير عبده داغر، وألقت كلمة قصيرة وصفت فيها الموسيقار الراحل برفيق المشوار الطويل، وقالت إن أعماله غير قابلة للنسيان.

وأشارت الرومي في كلمتها إلى أنها تعرفت إليه عام 1975 خلال فيلم “عودة الابن الضال”، حيث وزع أغنية ” بمفترق الطرق”، مضيفة: “وبعدها استمر المشوار، وعملنا أعمال كتير حلوة مع بعض”.

الرومي افتتحت الحفل بأغنية “يا مسا الفل يا بهية” مقدمة بها التحية إلى مصر وشعبها، واستمرت بالغناء على مدار ساعة ونصف، حيث أدت عدداً كبيراً من أشهر أغانيها مثل: (عم يسألوني، عيناك، اسمع قلبي، حي على الفلاح، مفترق طرق، لا تسأل، غني، لا تغضبي، كلمات، لون معي الأيام) وغيرها.

كما أنها غنت للعندليب الأسمر عبد الحليم حافظ “كل ما أقول التوبة”، ورفعت علم مصر على خشبة المسرح أثناء أدائها لأغنية “حي على الفلاح”، وعلقت قائلةً: “بنحبك يا مصر”.

وتابعت الرومي حديثها عن أم الدنيا بقولها: “مصر الحضن اللي بنرتاح فيه من تعب الحروب والدمار، الله يحمي مصر ويبعد عنا كل مكيدة وأشوفها متحاوطة بإيد الرب ومحمية”.