تقارير وتحقيقات

هجوم بسكين في القدس ومقتل المهاجم بالرصاص

القدس – الناس نيوز :

أعلنت الشرطة الإسرائيلية أن القوى الأمنية أردت رجلا شن الأربعاء هجوما بسكين استهدف القوات الإسرائيلية وأدى إلى سقوط جريحين في القدس القديمة.

وأوضح بيان الشرطة أن عنصرين من حرس الحدود “طُعنا” قرب مدرسة تلمودية في طريق الواد في البلدة القديمة في القدس الشرقية المحتلة.

القدس الشرقية التي احتلتها إسرائيل

وأكد ناطق باسم الشرطة في اتصال مع وكالة فرانس برس أن القوى الأمنية أردت المهاجم. وقالت الشرطة الإسرائيلية إن المهاجم يبلغ السادسة عشرة وهو من سكان القدس الشرقية التي احتلتها إسرائيل العام 1967.

ونقل الجريحان الإسرائيليان إلى مستشفى هداسا في القدس بحسب فرق الإسعاف.

وقال أحد المسعفين في بيان “عالجت أمرأة إصابتها معتدلة ورجل إصابته طفيفة جراء الحادث ونقلناهما إلى مستشفى هداسا”.

وسجلت مواجهات مساء بين فلسطينيين من أبناء منطقة العيسوية التي يتحدّر منها المهاجم الشاب على ما أفاد أحد مصوري وكالة فرانس برس.

وأشارت الشرطة الإسرائيلية في بيان إلى توقيف أشخاص عدة واستجوابهم “للاشتباه بارتباطهم” بالمهاجم.

وشهدت القدس الشرقية والضفة الغربية المحتلة اعتبارا من تشرين الأول/اكتوبر 2015 وعلى مدى أشهر هجمات نفذها في غالب الأحيان فلسطينيون شباب استهدفت إسرائيليين. وتراجعت وتيرة هذه الهجمات لكنها لا تزال تشن من وقت إلى آخر.

ويقيم نحو مئتي ألف إسرائيلي في القدس الشرقية إلى جانب 300 ألف فلسطيني. وتواصل الاستيطان الإٍسرائيلي غير المشروع بموجب القانون الدولي، في ظل كل الحكومات الإسرائيلية منذ العام 1967.