أخبار

الأمم المتحدة تطالب الحوثيين بـ”الإفراج فورا” عن موظّفين يحتجزونهما في اليمن

نيويورك – الناس نيوز :

طالبت الأمم المتحدة الأربعاء المتمردين الحوثيين بـ”الإفراج فورا” عن موظّفَين أمميَّين يمنيَّين يحتجزونهما منذ مطلع الشهر في صنعاء “من دون أي مسوّغ” في “انتهاك” لحصانتيهما الدوليتين، وفق ما أعلن المتحدث باسم المنظمة ستيفان دوجاريك.

وقال دوجاريك في مؤتمره الصحافي اليومي إن “الأمين العام (للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش) يبدي قلقه البالغ إزاء توقيف (هذين) الموظفين التابعين للأمم المتحدة واحتجازهما”.

ومنذ توقيف هذين الموظفين في الخامس من تشرين الثاني/نوفمبر والسابع منه، يتعذّر على عائلتيهما وأجهزتهما التواصل معهما، وفق دوجاريك الذي أشار إلى أن أحدهما يعمل لصالح منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة والآخر لصالح مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

وقال دوجاريك “الأسبوع الماضي، أعطى الحوثيون ضمانات بالإفراج عنهما تبلّغها مجلس الأمن، لكن حتى يومنا هذا، لا يزالان قيد الاحتجاز في خرق لامتيازاتهما وحصانتيهما”، مشددا على أن هذا الأمر يناقض الموقف الذي أعلنه الحوثيون الأسبوع الماضي.

وكانت الولايات المتحدة قد دعت الخميس الماضي إلى الإفراج عن موظّفين يمنيين في السفارة الأميركية أوقفوا في صنعاء بعدما اقتحم الحوثيون مكاتبها المغلقة منذ العام 2015. ولم يشر دوجاريك إلى صلة محتملة بين الواقعتين.

تحالف عسكري بقيادة السعودية

ويدور النزاع في اليمن بين حكومة يساندها منذ العام 2015 تحالف عسكري بقيادة السعودية، والمتمردين الحوثيين المدعومين من إيران والذين يسيطرون على مناطق واسعة في شمال البلاد وغربها وكذلك على العاصمة صنعاء منذ 2014.

وأسفر النزاع عن مقتل عشرات آلاف الأشخاص، بينهم الكثير من المدنيين، وفق منظمات إنسانية عدة.