فن الناس

شاهد بالصور: أصالة تسرق المشهد بتعليقها على وفاة الشبيح زهير رمضان

رند حداد – الناس نيوز :

قدمت النجمة السورية الفنانة أصالة نصري أبناء بلادها بوفاة نقيب الفنانين زهير رمضان، على الرغم من تعرضها خلال سنوات الحرب لهجوم كبير منه بسبب مواقفها السياسية ضد نظام الأسد.

وعلقت أصالة على لقاء صحفي قديم لرمضان نشره الصحفي اللبناني فراس حليمة، قائلةً: “الله يرحمه و يغفر له و لو ظلمني بيوم برأيه انا مسامحته و ربي يجمعه بأبي و كل الطيبين اللي راحوا بالجنة.. و يعين أهله و حبايبه و يحفظ بلدنا اللي كلنا بنعشق ترابها كل واحد فينا بطريقته”.

فصل عدد كبير من النقابة وتوعد لآخرين بالمحاسبة

وأشاد الجمهور بالموقف الأصيل لأصالة اتجاه رمضان ، وهو يعطي فكرة رائعة عن مدى تسامح المعارضة السورية مع شبيحة السلطة رغم كل سوقيتهم وقذاراتهم ، بالمقابل شمت وشتم بعض زملائها المعارضين بوفاته كونهم “داقوا الأمرين” بسببه، كما أنه كان له يد في فصل عدد كبير منهم من النقابة وتوعد لآخرين بالمحاسبة.
فلم يستطيع الممثل السوري نوار بلبل في هذه اللحظة نسيان كل ما عاشه من مآسي بسبب رمضان، فوصفه بـ”الشبيح” عبر منشور له على “فيسبوك”، مع استخدمه لفظ نابي بحق النقيب، وهو الأمر الذي لاقى استحسان العديد من رواد السوشل ميديا .
بينما اختارت الممثلة ليلى عوض جملة “أنا أول فنانة مارح سامحه” لتعبر عن غضبها الكبير من رمضان، مشيرةً إلى أنها لن تشمت بالموت لكن لن تسامحه على إساءاته المتكررة.

وكتبت في منشور لها على “فيسبوك”: “قديش لازم تضغط على نفسك مشان ماتروح باتجاه التشهير والتسفيه الي قام فيه -زهير رمضان- ليثبت للنظام ولاءه الأكبر إله هو وكام واحد من الفنانين الشبيحة وكأنهم في سباق الماراتون لشدة نفاقهم !!!”

وتابعت: “لسا في ناس بتطالب البعض بعدم التعرض له لأنه توفى!، إذا كان هو مانه حاسب حساب لهيك ساعة، ليش عم تطلبوا من الآخرين إنهم يسامحوه، وأنا أول فنانة مابدي سامحه، ولكن الموت ما فيه شماتة، هادا شيء أكيد”.
وسجل الفنان عبد القادر منلا فيديو شرح فيه مساوء الشبيح رمضان ومدى الإساءات التي اقترفها خلال مسيرته الفنية التي كان فيها احد المروجين لنظام الأسد.