خبر رئيس

أستراليا تعيد فتح الأبواب أمام نحو 200 ألف شخص لسد العجز المهني

كانبيرا – الناس نيوز :

أعلن رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون اعتزام السلطات الأسترالية السماح للمؤهلين بالحصول على تأشيرات الدخول والملقحين بالكامل ضد فيروس “كورونا” بالدخول إلى البلاد اعتباراً من الأول من شهر كانون الأول/ ديسمبر القادم من دون الحاجة لتقديم طلبات للإعفاء من قيود السفر.

ووفقاً لصحيفة “Daily Mail” تشمل الإجراءات الجديدة التي سوف تتخذها السلطات الأسترالية العمالة الماهرة والطلبة واللاجئين وغيرهم من راغبي قضاء العطلات.

وأوضح رئيس الوزراء الأسترالي، في بيان أن “هذه الخطوات التي نتخذها اليوم تهدف إلى تحقيق تعافٍ اقتصادي، بالإضافة إلى تحقيق تقدم في البلاد”.
وأضاف موريسون أن “عودة العمالة الماهرة والطلبة إلى أستراليا تعتبر خطوة كبيرة في مسار عودة الأمور إلى طبيعتها”.

يشار إلى أن أستراليا أغلقت حدودها أمام حركة السفر بشكل كامل في آذار من عام 2020 باستثناء المواطنين الأستراليين وحملة الإقامة الدائمة بسبب جائحة كورونا، ومنذ ذلك الوقت غادر البلاد ما يقرب من 500 ألف مهاجر موقت طبقاً لإحصاءات اللجنة البرلمانية المعنية بإدارة أزمة كورونا الأمر الذي تسبب في نقص العمالة الماهرة المدربة في البلاد بسبب قلة فرص العمل، وهو ما أثر سلبياً في كثير من القطاعات المهمة بالنسبة للاقتصاد بأستراليا.

ومن المتوقع أن تقبل أستراليا بحوالي 200 ألف شخص من المؤهلين بالحصول على تأشيرة دخول للبلاد مع رفع إجراءات الحظر على السفر في الأول من الشهر القادم مع استمرار اتخاذ الإجراءات الاحترازية بعد دخولهم.