fbpx

الناس نيوز

تشييع عسكريين ايرانيين قتلوا بضربة اسرائيلية في دمشق

طهران وكالات – الناس نيوز ::

شيع مئات الايرانيين في طهران ثلاثة من خمسة مستشارين في الحرس الثوري الإيراني قتلوا السبت في غارة نُسبت إلى إسرائيل في العاصمة السورية دمشق .

وجرت المراسم حول منصة أقيمت خارج منطقة سكنية في شمال العاصمة، وعليها صور الإيرانيين الخمسة واللواء قاسم سليماني، القائد السابق لفيلق القدس في الحرس الثوري والذي قُتل عام 2020 في غارة أميركية في العراق، بحسب مراسل وكالة فرانس برس.

قُتل خمسة “مستشارين” في الحرس الثوري الإيراني السبت في ضربة إسرائيلية دمرت في العاصمة السورية مبنى بكامله كان يستضيف “اجتماع قيادات مقربة من إيران”، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي أفاد بمقتل 13 شخصا.

وقالت وسائل إعلام إيرانية إن مسؤول استخبارات الحرس الثوري في سوريا بين الضحايا.

واتهمت إيران إسرائيل بتنفيذ الضربة وتعهدت بالرد. ورفضت الدولة العبرية تأكيد الغارة.

وفي الأسابيع الأخيرة، اتُهمت إسرائيل بقتل مسؤول إيراني كبير في سوريا ونائب رئيس مكتب حركة حماس في لبنان، في عمليات مستهدفة، مما أثار مخاوف من اتساع رقعة الحرب ضد الحركة في قطاع غزة، والتي بدأت بعد هجوم غير مسبوق شنته الحركة الفلسطينية في 7 تشرين الأول/أكتوبر في اسرائيل.

وفي 15 كانون الثاني/يناير، قال الحرس الثوري إنه هاجم “مقرا للاستخبارات الإسرائيلية” في أربيل، عاصمة إقليم كردستان العراق.

المنشورات ذات الصلة