fbpx

الناس نيوز

Edit Content
Generic selectors
Exact matches only
Search in title
Search in content
Post Type Selectors
Filter by Categories
آراء
أخبار
أستراليا
إدارة وتكنولوجيا
إعلان
اقتصاد
اقتصاد أستراليا
اقتصاد عالمي
اقتصاد عربي
تقارير وتحقيقات
ثقافة وفنون
حكايا
خبر رئيس
رياضة
رياضة أستراليا
رياضة عالمية
رياضة عربية
سياحة وسفر
سياسة أسترالية
سياسة عالمية
سياسة عربية
صحة
صور
عدسة
فن الناس
في الوطن الجديد
فيديو
كاريكاتير
لايف ستايل
متفرقات
مجتمع
مجتمع الناس
موضه
Generic selectors
Exact matches only
Search in title
Search in content
Post Type Selectors
Filter by Categories
آراء
أخبار
أستراليا
إدارة وتكنولوجيا
إعلان
اقتصاد
اقتصاد أستراليا
اقتصاد عالمي
اقتصاد عربي
تقارير وتحقيقات
ثقافة وفنون
حكايا
خبر رئيس
رياضة
رياضة أستراليا
رياضة عالمية
رياضة عربية
سياحة وسفر
سياسة أسترالية
سياسة عالمية
سياسة عربية
صحة
صور
عدسة
فن الناس
في الوطن الجديد
فيديو
كاريكاتير
لايف ستايل
متفرقات
مجتمع
مجتمع الناس
موضه
Edit Content
Generic selectors
Exact matches only
Search in title
Search in content
Post Type Selectors
Filter by Categories
آراء
أخبار
أستراليا
إدارة وتكنولوجيا
إعلان
اقتصاد
اقتصاد أستراليا
اقتصاد عالمي
اقتصاد عربي
تقارير وتحقيقات
ثقافة وفنون
حكايا
خبر رئيس
رياضة
رياضة أستراليا
رياضة عالمية
رياضة عربية
سياحة وسفر
سياسة أسترالية
سياسة عالمية
سياسة عربية
صحة
صور
عدسة
فن الناس
في الوطن الجديد
فيديو
كاريكاتير
لايف ستايل
متفرقات
مجتمع
مجتمع الناس
موضه

طهران تعيّن سفيراً جديداً في الرياض بعد سنوات من القطيعة

الرياض – طهران – الناس نيوز ::

عيّنت إيران سفيراً لدى السعودية في إطار التقارب بين البلدين، بعد أكثر من سبع سنوات من القطيعة، حسبما أعلنت وسائل إعلام رسمية إيرانية الأربعاء.

وقالت صحيفة “إيران ديلي” الحكومية التي تصدر باللغة الإنكليزية، إنّ الجمهورية الإسلامية “عيّنت الدبلوماسي رفيع المستوى علي رضا عنايتي سفيراً جديداً في المملكة العربية السعودية”.

غير أنّ هذا التعيين لم يُعلن رسمياً من قبل وزارة الخارجية.

قطعت طهران والرياض العلاقات بينهما في العام 2016، بعد هجوم متظاهرين في الجمهورية الإسلامية على البعثات الدبلوماسية السعودية، على خلفية إعدام رجل الدين السعودي نمر النمر.

ويشغل عنايتي حالياً منصب نائب وزير الخارجية بعدما كان سفيراً في الكويت خلال عهد الرئيس المعتدل حسن روحاني.

توصّلت إيران والسعودية إلى اتفاق في العاشر من آذار/مارس برعاية الصين، من أجل إعادة فتح سفارتيهما وتنفيذ اتفاقيات تعاون اقتصادي وأمني موقّعة من أكثر من عشرين عاماً.

وتلقّى الرئيس إبراهيم رئيسي دعوة لزيارة السعودية، بينما أعلنت طهران أنّها دعت الملك سلمان لزيارة إيران.

بعد الثورة الإسلامية في إيران في العام 1979، تعارض البلدان في إطار العديد من القضايا الإقليمية، كما دعما في بعض الأحيان معسكرات متنافسة، في سوريا ولبنان واليمن.

المنشورات ذات الصلة