fbpx
اقتصاد

علي بابا تجري تعديلات إدارية مفاجئة

بكين – الناس نيوز ::

عيّنت مجموعة علي بابا الصينية العملاقة للتجارة الإلكترونية رئيسًا لمجلس إدارتها ورئيسًا تنفيذيًا جديدين في تغيير إداري مفاجئ، وتأتي الخطوة في وقت يتباطأ فيه النمو وتشتد فيه المنافسة.

من هما؟
وفقًا لبيانات الشركة وإفصاحات البورصة ونقلتها “فوربس”، سيتنحى دانيال تشانغ عن منصبه في المجموعة بصفته رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في سبتمبر/أيلول ليقود ذراع الحوسبة السحابية للمجموعة.

عُين نائب رئيس مجلس الإدارة التنفيذي والملياردير، جوزيف تساي، رئيسًا جديدًا لمجلس إدارة مجموعة علي بابا، في حين سيتولى الرئيس الحالي لمجلس إدارة المنصتين: Taobao وTmall، إيدي وو، منصب الرئيس التنفيذي.

وضع المجموعة
يأتي الرحيل المفاجئ لتشانغ الذي قاد مجموعة التجارة الإلكترونية لمدة ثماني سنوات، في الوقت الذي تواجه فيه علي بابا عددًا هائلًا من التحديات.

تباطأ نمو المبيعات إلى أقل من 10% وسط التعافي الاقتصادي المتذبذب في الصين بعد رفع معظم القيود المفروضة لمواجهة انتشار فيروس كوفيد-19 في وقت سابق من هذا العام.

حقّق المنافسون، بما في ذلك شركة Pinduoduo المملوكة من قبل ملياردير التجارة الإلكترونية، كولين هوانغ، نجاحات قوية باستخدام استراتيجية منخفضة التكلفة لجذب المتسوقين ذوي الميزانية المحدودة.

استجابت شركة علي بابا، ومقرها مدينة هانغتشو بالصين، للوضع جزئيًا عبر سلسلة من التحسينات التنظيمية.

في مارس/أذار أعلنت شركة التكنولوجيا العملاقة عن خطط لتقسيم نفسها إلى ست وحدات والسماح لكل وحدة بالحصول على تمويل مستقل، بما في ذلك العروض العامة الأولية.

من الناحية النظرية، قد تُسهم الإصلاحات باستجابات أسرع لفرص السوق، إذ يمكن لكل وحدة الآن اتخاذ قراراتها الخاصة، فيما يُنظر إلى القرار بوصفه خطوة لاسترضاء الجهات الناظمة المناهضة للاحتكار والقلقة بشأن نفوذ شركة علي بابا.

يسعى ذراع الحوسبة السحابية إلى الإدراج العام المقبل، في حين تخطط وحدات أخرى من بينها الذراع اللوجستية Cainiao وسلسلة البقالة Freshippo للاكتتاب العام.

عودة جاك ما
يأتي تنحي تشانغ في الوقت الذي يعود فيه الشريك المؤسس لعلي بابا والملياردير، جاك ما، تدريجيًا إلى الأضواء بعد أن أمضى سنوات طويلة مختفيًا عن الأنظار وسط حملة قمع متصاعدة في البلاد على قطاع الإنترنت بأكمله.

ظهر “ما” يوم السبت في هانغتشو وتحدّث إلى المعلمين والطلاب المشاركين في مسابقة الرياضيات التي تنظمها علي بابا. ويعد هذا ثاني ظهور معروف له في البر الرئيسي للصين هذا العام.

استقال “ما” من منصب رئيس مجلس إدارة علي بابا عام 2019، وواصل العمل الخيري منذ ذلك الحين. وفي أحد مؤتمرات التكنولوجيا التي عُقدت مؤخرًا في باريس، قال رئيس شركة علي بابا، مايكل إيفانز، إن “ما” يقضي مزيدًا من الوقت في الصين، و”يهتم كثيرًا بهذه الشركة اليوم، كما كان في السابق”.

كما أجرى الملياردير محادثات داخلية مع مسئولين تنفيذيين في علي بابا في مايو/أيار، بحسب Late Post.

وبحسب ما ورد، قال إن المنافسة اشتدت، وعلى الشركة التصرف بسرعة، وحثّ “ما” مجموعة علي بابا على تقديم مزيد من الاهتمام لمنصتها Taobao.