مجتمع الناس

ممرضة طليقة جوني ديب تكشف معلومات صادمة عنها!

رند حداد – الناس نيوز ::

تستمر تداعيات محاكمة جوني ديب وطليقته أمبر هيرد في كشف حقائق ومعلومات صادمة، آخرها كان ضربة قاضية وجهت لهيرد من قبل الممرضة الخاصة بها، أثناء استجوابها من قبل أحد محامي ديب.

حيث كشفت الممرضة إيرين فالاتي السجل المرضي الفاضح لأمبرهيرد بدءاً من اجتماعها الأول بها في أغسطس/آب 2014، موضحةً أن لديها تاريخ مع تعاطي المخدرات بما في ذلك إدمان الكوكايين والمشروبات الكحولية، كما ذكرت أن والديها أساءا إليها وأصبحا معتمدين على المخدرات.

الموضوع لم يتوقف عند هذا الحد فبينت الممرضة خلال الإدلاء بإفادتها أن هيرد لديها أيضاً تاريخ من القلق، واضطراب الأكل، ونقص الانتباه بالإضافة إلى الاضطراب ثنائي القطب، والاعتماد على الآخرين والأرق العرضي، مشيرةً إلى أنها كانت تعاني مؤخراً من نوبات غضب إلى جانب مزاجها المتقلب.

وأكدت فالاتي أنها أعربت أكثر من مرة عن قلقها من حالة هيرد لزوجها والدكتور كيبر (طبيب ديب الشخصي)، فهي متوترة من كونها وحيدة أثناء عمل زوجها، وكانت تعاني من صعوبة في التعامل مع مشاعرها، وشعورها بعدم الأمان والغيرة عند عدم حضور ديب.

وإلى جانب شهادة الممرضة، الحظ السيء في المحكمة لاحق هيرد، بعد أن كذبتها إحدى شركات التجميل العالمية، التي أنصفت ديب بنفيها ادعاءات محامية هيرد بأنها استخدمت بعض مستحضرات التجميل لإخفاء الضرب الذي تعرضت له من قبل طليقها أثناء فترة ارتباطهما، حيث أعلنت الشركة أن المساحيق التي تم ذكرها في القضية تم إنتاجها في عام 2017، أي بعد انفصال الثنائي بعدة أشهر وهو ما يكذب صحة ادعائها.

تتابع النجمة الأمريكية أمبر هيرد الدفاع عن نفسها أمام المحكمة على الرغم من أن كفة الميزان في قضيتها راجحة لطرف زوجها السابق جوني ديب كون كل الدلائل المقدمة حتى اللحظة تصب في مصلحته.

وأخر فصول القضية كان كشف هيرد بتأثر شديد عن المرات التي تعدى ديب عليها بالضرب بدافع الغيرة، حيث ألقى بمكعبات الثلج والأواني عليها حينما اتهمها بخيانته مع الممثل جيمس فرانكو أثناء تصويرهما فيلم “The Adderall Diaries”، الذي تم إصداره باسم”True Deception”.